القائمة الرئيسية

الصفحات

كيف تستفيد العمالة المصرية من نظام العمل في السعودية بعد إلغاء الكفيل؟

 كيف تستفيد العمالة المصرية من نظام العمل في السعودية بعد إلغاء الكفيل؟

تبدأ وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية بالسعودية اليوم  الأحد تطبيق نظام تحسين العلاقة التعاقدية  وهو نظام حماية الأجور وتوثيق العقود وتعزيز مبادئ الصحة والسلامة المهنية  "الغاء النظام الكفيل" قد أفاد عادل حنفي نائب رئيس الاتحاد العام للمصريين بالسعودية أن وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية بالسعودية ستبدأ بتطبيق نظام تحسين العلاقة التعاقدية أعتبارا من الأحد القادم الموافق 14 مارس 2021 وهو نظام حماية الأجور وتوثيق العقود وتعزيز مبادئ الصحة والسلمة المهنية.

رصدت اليوم وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية بالسعودية ابرز مميزات إلغاء نظام الكفيل للمصريين بالسعودية

1 -  تتيح  المبارزة للعامل الانتقال من عمل إلى عمل آخر عند انتهاء عقد عمله دون الحاجة لموافقة صاحب العمل.

2 - حفظ حقوق طرفَي العلاقة التعاقدية الموثقة.

3 - يتيح النظام الجديد خدمتي  الخروج والعودة والخروج النهائي .

4 - عدم تحمل العامل دفع أي رسوم حكومية (رخصة عمل- الإقامة- رسوم الخدمة).

5 - حرية التحرك في مدن ومحافظات المملكة، وفقًا للقوانين المعمول بها.

6 - أتاحت المبادرة أن يقدم العامل  إشعار لصاحب العمل إلكترونياً يطلب فيه نقل الخدمة قبل 90 يوم من الانتقال أو عند الرغبة في إنهاء العلاقة التعاقدية.

7 - يستطيع العامل المصري بالسعودية الاحتفاظ بجواز سفره ، على عكس ما كان يحدث في نظام الكفيل.

8 - يعطي العامل  فرصة الشعور بالاستقرار، وحرية اصطحاب أسرته.

9 - يزيد من سوق العمل المصرية داخل المملكة العربية السعودية.

10 - توثيق عقود العمل بوزارة الموارد البشرية السعودية، ووزارة القوى العاملة أو الهجرة المصرية.

11 - يساعد إلغاء نظام الكفيل على الحد من المشكلات بنسبة تتجاوز 95%.

13 - تعزيز مرونة سوق العمل وتطوره.

15 - إخطار صاحب العمل إلكترونيًّا بطلب نقل الخدمة قبل 90 يومًا من الانتقال أو عند الرغبة في إنهاء العلاقة التعاقدية.

واختتم بأنه فيما يخص صاحب العمل لا يجوز للعامل إنهاء التعاقد في منتصف المدة وذلك من أجل حفظ حقوق صاحب العمل.

تعليقات

تعليقان (2)
إرسال تعليق

إرسال تعليق

نرحب بتعليقات زوار موقعنا⁦♥️⁩